عراقيل تهدد عمل التلفزة الموريتانية الرسمية "تفاصيل"

..

 

 

 

 

   

عراقيل تهدد عمل التلفزة الموريتانية الرسمية "تفاصيل"

حصل موقع تقدمي نت عبر مصادره الخاصة في التلفزيون الرسمي الموريتاني علي معلومات تؤكد بان اكبر مؤسسة اعلامية في البلاد علي حافة الإفلاس المالي ومهددة بشكل جدي بالإغلاق نظرا لتراكم الديون عليها من كل مكان بعد  قيام حكومة الوزير الاول ولد حدمين بنقص ميزانيتها بحيث اصبحت الاذاعة الرسمية ووكالة الانباء الرسمية اكبر منها ميزانية مالية وهي حالة فريدة من نوعها لكون المعروف عالميا بان ميزانية التلفزات اضعاف بقية المؤسسات الاعلامية من اذاعة وصحف وامام ضعف ميزانيتها السنة الماضية عجزت المؤسسة عن دفع الالتزامات المترتبة عليها وبدلا من حل الموضوع في السنة الجديدة تم القيام بنقص جديد في ميزانية التلفزة يهدد بالعجز النهائي حتي عن دفع اجور عمالها

وافادت المصادر السابقة بان قيام المدير العامة خيرة منت الشيخاني بارجاع مبلغ 200مليون اوقية من ميزانيتها لسنة 2014نظرا لتسييرها الصارم ورفضها لعمليات فساد واسعة النطاق كانت موجودة علي مدار سنوات طويلة ويبدو بان تصرف المديرة الذي كانت تستحق عليه التشجيع والمكافأة قوبل بإنتقام من بارونات الفساد في الحكومة جعلها تنقص ميزانية التلفزة وتسير بها نحو الإفلاس النهائي.

 

أضف تعليق

كود امني
تحديث

إعـــلانـــات

 

 

تقدمي على تويتر

تقدمي على فيس بوك

 

البحث

جميع الحقوق محفوظة ل تقدمي 2017